أخبار لبنان منوعات

مركز المحاكاة السريرية في  LAU يتلقى تبرعاً من  Intermedic

مركز المحاكاة السريرية في  LAU يتلقى تبرعاً من  Intermedic

تعمل الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) على بناء شراكة استراتيجية هادفة وذات معنى مع المجتمع، ومن الأمثلة الساطعة على هذا التفاعل مبادرة شركة Intermedic للمعدات الطبية، والتي أسسها جان فرح منذ أكثر من 70 عامًا الى تقديم معدات وتجهيزات طبية حديثة الى مركز المحاكاة السريرية في كلية جيلبير وروز ماري شاغوري للعلوم الطبية في الجامعة. وتعد عائلة فرح من العائلات الكثيرة الملتزمة دعم (LAU) منذ فترة طويلة كما تدعم التعليم في مجال الرعاية الصحية وممارساتها، حيث قدمت  منذ العام 2012 عطاءات افادت افواجاً من طلاب العلوم الطبية كان اخرها خلال شهر شباط الفائت وبلغت قيمته 110 الاف دولار اميركي لتطوير وحدة العناية المركزة في مركز المحاكاة السريرية (CSC). 

وتقديراً لهذه العطاءات نظمت الجامعة حفلاً في مركز المحاكاة السريرية (CSC) في حرم جبيل الجامعي بحضور رئيس الجامعة الدكتور ميشال معوض وعدد من نوابه وعمدة الكليات والاساتذة، الى جانب المدير العام لـ Intermedic ميشال فرح ومساعدة المدير العام جوي فرح، الى عدد من ممثلي الشركات والمؤسسات الطبية. واكد رئيس الجامعة في كلمته الحرص على الافادة من المعدات والتجهيزات المقدمة بأفضل طريقة ممكنة والى اقصى حد في سبيل تأمين التعليم الافضل لأطباء الغد لكي يتمكنوا لاحقاً من المحافظة على موقع لبنان المميز في الرعاية الصحية في الشرق الاوسط. واشاد معوض بإلتزام  الشركة توفير المساعدة للتعليم الطبي عالي الجودة، وشرح كيف يشكل ذلك عامل قوة للجامعة وبرامجها الاكاديمية. وتوجه بالشكر الى السيد فرح معتبراً ان تعليم الرعاية الصحية والصناعة امر متبادل ويعزز قدرات الطرفين. 

ووصفت عميدة كلية جيلبير وروز ماري شاغوري للطب الدكتورة صولا عون بحوث التجهيزات التي قدمتها الشركة وتشتمل على أحدث المعدات لغرفة العناية المركزة بأنها ليست مجرد معدات وتجهيزات فحسب بل مساحة تدريب للمستقبل. وقالت: “يمكننا بواسطة هذه المعدات تركيب سيناريوهات واقعية بشكل لا يصدق، وايضاً بناء أنظمة تعليم استثنائية يمكنها ان تتيح للمتدربين في مجالات الطب والصيدلة والتمريض التفوق في المواقف المعقدة وهذا ما يجد ترجمته عملياً في إنقاذ الأرواح الانسانية”. 

وقدم فريق المركز خلال الحفل محاكاة حالة طبية طارئة من المحتمل أن تحدث في وحدة العناية المركزة أمام الحاضرين الذين تابعوا مسار المحاكاة النموذجية حيث اندفع المتدربون من طلاب الرعاية الصحية في الجامعة اللبنانية الاميركية لاداء مهمتهم. وشرحت مديرة المركز الدكتورة حنان بركات كيف يوفر استخدام المعدات الجديدة الفرصة للتفاعل مع عدد لا يحصى من حالات الطوارئ التي يواجهها الاطباء في العناية المركزة الامر الذي يوفر فرصًا تعليمية لا تقدر بثمن للمتدربين. واضافت: “سابقاً كنا نقول:   “شاهد واحدًا، افعل واحدًا، علم واحدًا”، ما معناه ان تلميذ الطب كان يكتسب المزيد من المعرفة عبر تواصله او تفاعله مع كل تعرض لمريض جديد لكننا اليوم، وبفضل انظمة المحاكاة الجديدة يستطيع الطلاب المتدربين التعلم من أخطائهم دون المخاطرة بإلحاق اي ضرر بالمريض”. وكانت كلمة للمدير المساعد للمركز الدكتور وائل سلامة عن اهمية هذه المعدات في تدريب طلاب الرعاية الصحية. 

 

About Author