أخبار رياضية كرة سلة

كّد أن تواجد المنتخبات الخليجية والعربية دليل ثقة بلبنانأ مارون جبرايل:بكرة السلة مدير المنتخبات الوطنية “كأس بيروت” مهمة لتحضير المنتخب للنافذة الآسيوية

المنتخبات الوطنية مارون جبرايل، على ، مدير لكرة السلة أكّد عضو الاتحاد اللبنانيأهمية “كاس بيروت” لمنتخبات الرجال، لناحية قوة المنتخبات المشاركة، بالإضافة ، حيث تأتي قبل أيام قليلة على استحقاق شباط الجاري) 20و 17(بين الى توقيتهاالنافذة الآسيوية الأولى المؤهلة الى كأس آسيا. ويُشارك منتخب لبنان في “كأس بيروت” ضمن المجموعة الأولى الى جانب منتخبي العراق والكويت، فيما تتنافس مان، وهي تُقام بإشراف عُسلطنة في المجموعة الثانية منتخبات فلسطين وسوريا والاتحاد اللبناني لكرة السلة الذي أولاها اهتماماً كبيراً، وتنظيم شركة “غلوبال أكتيف .سبورتس”

وقال جبرايل: “توقيت البطولة مهم جداً لتحضير منتخب لبنان للإستحقاق الآسيوي، وهنا نتوجه بالشكر الى الشركة المنظمة التي تقوم بجهود مميزة على الرغم من الصعوبات الإقتصادية التي يمرّ بها لبنان، فأخذت على عاتقها جمع منتخبات كبيرة على الأراضي اللبنانية، من المهم جداً الإحتكاك بها في عملية التحضير”. وعن تواجد المنتخبات الخليجية تحديداً وأهمية ذلك لناحية تحذيرات الدول الخليجية من تواجد رعاياها في لبنان في ظل الظروف الأمنية الحالية، قال عضو الاتحاد اللبناني في الدول لكرة السلة: “لبنان في موضع ترحاب دائم بضيوفه وخصوصاً الأشقاءالعربية والخليجية، وتواجد منتخباتها هو دليل ثقة بلبنان وكرة السلة اللبنانية التي بالنسبة الى منتخب لبنان قال جبرايل: .وتبقى محل جذب لكل الدول العربية””الاتحاد اللبناني جدّد الثقة الكاملة بالجهاز الفني بقيادة جاد الحاج، وستكون الدورة

شباط الجاري في جونية، 16بمثابة معسكر داخلي لمنتخب لبنان بإشرافه بدءاً من حيث وفّرت له الدورة خوض مباريات ودية تحضيرية، في تجمع جديد هو الأول بعد المشاركة في كأس العالم، وستكون مناسبة للتعرف على المنتخب السوري القوي، الجاري”. وعن مستويات 23الذي سيواجهه في المباراة الأولى بالنافذة الآسيوية يوم المنتخبات المشاركة أكد جبرايل احترام كل المنتخبات التي تعمل على تطوير نفسها ن ووقال: “كل المباريات صعبة وسنخوض المباريات كأنها رسمية، ولاعبونا جاهزلخوض الدورة من خلال مشاركتهم في بطولة لبنان”. وتابع جبرايل: “المنتخب سيُشارك بكامل نجومه، وسيكون هناك إضافة لاعبين من العناصر الشابة التي أثبتت وجودها في بطولة الدوري ضمن استراتيجيتنا بتطعيم المنتخب بعناصر شابة، وأيضاً لتعويض أي غياب محتمل بسبب الإصابة، وسيكون المجنس هو نورفيل بيل “.الذي سبق له اللعب لمنتخب لبنان

About Author