أخبار رياضية كرة قدم

يورو 2024: البديل كونسيساو يقود البرتغال لخطف فوز قاتل في الثواني الاخيرة امام تشيكيا

ضمن فعاليات الجولة الاولى من منافسات المجموعة السادسة من بطولة أمم اوروبا ٢٠٢٤، حقق المنتخب ​البرتغال​ي فوزا” ثمينا” امام تشيكيا وبواقع ٢-١ واهدر المنتخب البرتغالي فرص عديدة امام مرمى الخصم وبدوره شكلت مرتدات تشيكيا خطورة كبيرة ولكن بغياب الفعالية الهجومية.

وفي الشوط الاول قدم المنتخب البرتغالي أداء ممتع ومميز حيث سيطروا على مجريات اللقاء بشكل كبير وسنحت لهم بعض الفرص الخطيرة في ظل التمركز الدفاعي الكبير للاعبي تشيكيا، وحاول لاعبو البرتغال اختراق دفاع تشيكيا المتكتل عبر تمريرات من خلف المدافعين لارباكهم واعتمدوا على حنكة ​كريستيانو رونالدو​ وسرعة رافاييل لياو ولكن غابت الفعالية الهجومية للاعبي البرتغال امام مرمى الخصم وبدوره اعتمد لاعبو تشيكيا على الهجمات المرتدة ولكن خطورتهم محدودة، وتصدى دفاع تشيكيا لمحاولة خطيرة من فيتينيا ليحرموه من هدف محقق البرتغال ولم تظهر أي خطورة للاعبي تشيكياوتصدى الحارس ياندريك ستانيك لمحاولة خطيرة من الدون كريستيانو ليحرمه من هدف محقق لينتهي هذا الشوط سلبيا” بين الجانبين.

وفي الشوط الثاني واصل المنتخب البرتغالي سطوته الكبيرة وتحصّل كريستيانو على رأسية خطيرة ولكن دفاع تشيكيا تصدى له ببراعة كبيرة ولم تهدأ عرضيات ابناء المدرب روبيرتو مارتينيز ولكن الدفاع التشيكي تصدى لهم في اللحظات الاخيرة ليمنع العرضيات من الوصول الى رأس الدون، وتميز دفاع تشيكيا بترابط كبير في ظل الضغط الكبير للاعبي البرتغال، وشهدت الدقيقة ٦٢ هدف التقدم لتشيكيا عبر لوكاس بروفود بعد تسديدة رائعة وتمريرة حاسمة من فلاديمير كوفال، وبعدها أجرى المدرب مارتينيز تبديلات سريعة في صفوفه حيث ادخل ديوغو جوتا وغونزالو ايناسيو مكان ديوغو دالوت ولياو في محاولة لتنشيط الخط الامامي، وشكل بيرناردو سيلفا مصدر الخطورة الابرز وفي الدقيقة ٦٩ سجل المدافع روبين هراناك هدف خطأ في مرمى بعد ان تابع تصدي الحارس ستانيك لرأسية خطيرة من نونو مينديز لترتطم الكرة به وتدخل الشباك ، وفي الدقائق ال١٥ الاخيرة حاول فيتينيا التسديد من بعيد في محاولة لمباغته ولكن الحارس ستانيك تصدى له ببراعة كبيرة وواصل ابناء المدرب مارتينيز ضغطهم ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم امام المرمى وبدوره شكلت مرتدات تشيكيا بعض الخطورة ولكن الفعالية الهجومية غابت عنهم والغى حكم اللقاء هدف لجوتا في الدقيقة ٨٧ بداعي التسلل وفي الدقيقة ٩٢ منح البديل فرانشيسكو كونسيساو هدف الفوز للبرتغال لتنتهي المباراة بفوز كريستيانو وزملائه وبواقع ٢-١.

About Author