منوعات

يعقوب: الموت لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة.

دان الناشط السياسي محمد يعقوب المجازر الهمجية الوحشية التي يرتكبها العدو الإسرائيلي في الجنوب والتي كان آخرها مجزرة النبطية المروعة التي ذهب ضحيتها شهداء من المدنيين الآمنين.

وأكد يعقوب أن مسلسل الإعتداءات الهمجية المتكرر بإخراج إسرائيلي فاشل لن يضعضع من عزيمة الصمود ولن يكسر من إرادة التحدي.

وعزى يعقوب آل برجاوي وآل محسن وأنسبائهم بشهدائهم وقال أنهم شهداء الوطن كله وأن دماءهم لن تذهب هدرًا والرد من المقاومة سيكون قاسيًا وقريبًا.

وختم يعقوب بالدعاء للجرحى بالشفاء لا سيما الطفل حسين عامر الذي انتشل حيًّا من تحت الأنقاض.

About Author