منوعات

وزير المالية الاردني الأسبق : سياسة مكافحة التضخم في الأردن حققت نتائج إيجابية

وزير المالية الاردني الأسبق : سياسة مكافحة التضخم في الأردن حققت نتائج إيجابية

…..

أكد وزير المالية الاردني الأسبق الدكتور محمد أبو حمور لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أن التضخم يعد حاليا ظاهرة عالمية بسبب الأوضاع الاقتصادية الي يمر بها العالم من ازمات اقتصادية وحروب خاصة ما خلفته جائحة كورونا والحرب الروسية الاوكرانية وأخيرا الحرب على غزة.

وقال إن الإجراءات التي تم اتخاذها من جانب البنك المركزي كانت فعالة واستطاعت أن تكبح جماح التضخم وأن تخفض نسبته بشكل واضح، مشيرا إلى أن أغلب الدول بشكل عام تسعى إلى الحفاظ على نسبة تضخم بحدود 2 بالمئة، وهي النسبة التي تساعد في تحقيق نمو اقتصادي وتوليد فرص عمل وتعتبر ظاهرة صحية، وهذا يعني أن الأردن استطاع أن يحافظ على نسب تضخم متدنية مقارنة بالدول الأخرى والتي سجل بعضها نسب تضخم من خانتين مئويتين.

واضاف أن الارتفاع الحاد في التضخم يؤدي إلى العديد من المصاعب والتحديات الاقتصادية، بما في ذلك تراجع القوة الشرائية للعملة المحلية وتراجع مستوى معيشة المواطنين، بالإضافة الى ارتفاع أسعار الفائدة ما يعني التأثير سلبا على الاستثمار وزيادة كلفة المنتجات المحلية، مبينا أن السياسات النقدية تعمل عادة على مكافحة التضخم الجامح عبر الأدوات والإجراءات التي يقوم بها البنك المركزي وذلك للحفاظ على الاستقرار النقدي وتحقيق استقرار المستوى العام للأسعار.

واشار أبو حمور الى أن سياسة مكافحة التضخم في الأردن حققت نتائج إيجابية، ونحن بحاجة للاستمرار في تطبيق هذه السياسات مع الاخذ في الاعتبار توفير الظروف الملائمة لتحسين البيئة الاستثمارية وتخفيض كلف التمويل لتحفيز الاستثمارات النوعية التي تولد فرص العمل وتحسن حياة المواطنين.

About Author